الرئيسة / أخبار وتقارير / جبهة باب المندب .. مواجهات وتبادل مكثف للقصف وغارات جوية وتدني الرؤية الأفقية يعيق العمليات العسكرية
قلعة ذو باب

جبهة باب المندب .. مواجهات وتبادل مكثف للقصف وغارات جوية وتدني الرؤية الأفقية يعيق العمليات العسكرية

يمنات – خاص

تشهد جبهة باب المندب، منذ مغرب الأربعاء 11 يناير/كانون ثان 2017، تبادل مكثفا للقصف المدفعي و الصاروخي.

يأتي ذلك بعد مواجهات شهدتها محاور القتال باتجاه ذو باب و كهبوب و العمري، منذ الساعات الأولى من صباح الأربعاء.

و تفيد المعلومات الواردة من ذو باب عرب جنوب تعز، أن القوات الموالية للتحالف السعودي تقدمت عبر الطريق الساحلي للانتشار داخل مركز المديرية، بهدف السيطرة على المباني التي يتمركز فيها قناصة من أنصار الله و الجيش المساند لهم.

و حسب المعلومات تقدمت القوات الموالية للتحالف السعودي تحت غطاء ناري كثيف، و أثناء تقدمها باتجاه المجمع الحكومي و قلعة ذو باب التاريخية، وجهت بنيران كثيفة من قبل قناصة يتمركزون في عدد من المباني و القلعة التاريخية و المرتفعات الواقعة إلى الشمال و الشمال الغربي من المدينة.

و أوضحت أن اعنف المواجهات دارت في محيط القلعة التاريخية، التي استهدفها طيران التحالف السعودي بعدة غارات.

خارطة ساحل باب المندب

و نوهت إلى أن كثافة النيران، اجبرت القوات الموالية للتحالف على التراجع من محيط القلعة إلى منطقة مجاورة للتحصن فيها من النيران الكثيفة.

و أشارت إلى أن القوات الموالية للتحالف تمكنت من أدخال كاسحات ألغام إلى أطراف ذو باب لنزع الألغام المزروعة، غير أنها اخفقت في ادخال جرافة لإقامة سواتر رملية.

و تعرضت الجرافة لنيران كثيفة عقب محاولة ادخالها باتجاه وسط مركز مديرية ذو باب، بعد ظهر الاربعاء.

و تفيد المعلومات أن القوات الموالية للتحالف ما تزال متمركزة في محيط قلعة ذو باب التاريخية، غير أنه لم يتضح ما إذا كان لا يزال قناصة متمركزين بداخلها.

خارطة ذو باب

و في اتجاه العمري، شنت القوات الموالية للتحالف هجوما باتجاه مفرق العمري، و دارت مواجهات عنيفة استمرت منذ العاشرة صباحا و حتى الواحدة من ظهر الأربعاء، و ذلك حول مواقع مشرفة على المفرق.

و حسب مصدر عسكري، تتمركز القوات الموالية للتحالف شرق مفرق العمري، في حين يسيطر أنصار الله و الجيش المساند لهم في المرتفعات المطلة على المفرق.

و أكد أن قناصة يتمركزون في تلك التباب و يستهدفون أي تحرك على الخط الاسفلتي المتجه إلى معسكر العمري.

خارطة ذو باب

و تفيد مصادر عسكرية إن الرياح الشديدة، المثيرة للرمال ادت إلى تراجع حدة المواجهات و القصف المتبادل منذ ما بعد ظهر الأربعاء، نظرا لتدني مستوى الرؤية الأفقية.

و أوضحت أن تدني الرؤية الأفقية يساعد مسلحي أنصار الله و الجيش المساند في تعزيز مواقع مسلحيهم و تموينهم و اعادة تموضع القناصة، كون تحركاتهم تتم بشكل فردي، نظرا لاستهداف طيران التحالف تحركات العربات العسكرية.

خارطة ذو باب المخا

و في محور كهبوب، دارت مواجهات هي الأعنف منذ السبت الماضي، و تركزت شرقي كهبوب و غرب صنفة.

و بدأت المواجهات بعد ظهر الأربعاء، عقب هجوم شنه مسلحي أنصار الله، لاستعادة تبتين غرب منطقة صنفة، سيطرت عليهما عناصر من المقاومة الجنوبية السبت الماضي.

و قالت مصادر محلية إن مواجهات عنيفة اندلعت عصر الأربعاء شرقي كهبوب، عقب هجوم شنته قوات موالية للتحالف و مسلحي المقاومة على مواقع لـ”أنصار الله”.

و أفادت بأن نيران كثيفة اعاقت تقدم مسلحي أنصار الله باتجاه غربي صنفة، في حين دارت اشتباكات بأسلحة متوسطة و خفيفة شرقي كهبوب، في محيط تبة خاضعة للسيطرة النارية لمسلحي أنصار الله، قبل أن تتوقف مغرب الأربعاء، و اكتفى الطرفان بتبادل اطلاق النار من أسلحة متوسطة.

كاسحة الغام

للاشتراك في قناة يمنات على التليجرام انقر هنا

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com