الرئيسة / العرض في الرئيسة / قشة قطر .. هل ستقسم ظهر البعير السعودي..؟

قشة قطر .. هل ستقسم ظهر البعير السعودي..؟

يمنات

ازال الجاوي

ادارة قطر للازمة اظهر مدى هشاشة وضعف النظام السعودي الذي وضع بين خيارات كلها قاسم للظهر .. فإما التصعيد وتفكك المنظومة الخليجية بل و دول الخليج ذاتها، و اما التهدئة و كسر هيبة السعودية و اسقاط فكرة دور القوة الاقليمية التي تسعى لها.

البقاء على الحال كما هو عليه، و هذا استنزاف و موت بطئ لن تصبر عليه السعودية.

و في كل الحالات موضوع مواجهة ايران سيصبح ضرب من الخيال، فإن صعدت و تفكك الخليج، فكيف يمكنها المواجهة عملياً..؟ و ان تمت التهدئة و اصبحت قطر الصغيرة بنفس وزن السعودية، فلن تستطيع بعد ذلك السعودية ان تواجه من هو اكبر بكثير من قطر، و من دول الخليج مجتمعة و ان بقي الحال كما هو عليه فاستنزافها لن يمكنها من لعب أي دور.

كذلك من اهم نتائج تلك الازمة ان ما يسمى بالشرعية اليمنية في الرياض تفككت و يصعب اعادة تركيبها كما كانت، أي ان نتيجة الحرب مع اليمن اما بقاء الوضع كما هو عليه و استنزاف السعودية حد الاندثار او التسليم بالواقع والانسحاب.

قد تكون قطر القشة التي سينسب لها قسم ظهر السعودية، إلا ان السبب الحقيقي هو حمولة حرب اليمن الثقيلة.

الفضل لمجاهدينا الحفاة في الثغور, وما النصر الا صبر ساعة.

من حائط الكاتب على الفيسبوك

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com