الرئيسة / أخبار وتقارير / جنود أمن مركزي يقتحمون عنابر السجن المركزي بعدن

جنود أمن مركزي يقتحمون عنابر السجن المركزي بعدن

يمنات – متابعات

أعلن السجناء داخل السجن المركزي بمدينة المنصورة عصيانهم المدني وإضرابهم عن الطعام ، بسبب ما قالوا أنها استفزازات يتعرضون لها من قبل قائد قوات الأمن المركزي في السجن المدعو (الخنبشي) وقائد قوات الأمن المركزي بمحافظة عدن المدعو (عبد الحافظ السقاف) .

حيث حاول جنود قوات الأمن المركزي منذ اليومين الماضيين اقتحام عنابر السجن ، ومصادرة الجوالات الخلوية – التي صدر قرار من مصلحة السجون بالسماح باستخدامها- وهذا ما أثار غضب نزلاء السجن الذين عمدوا إشعال النيران وإغلاق بوابات العنابر من الداخل ومنع الجنود من الدخول .

وقال عدد من نزلاء السجن المركزي بعدن – في اتصال هاتفي لهم – أنهم تواصلوا مع مدير مصلحة السجون وأكد لهم انه لم يصدر أي قرار بذلك معتبرا أن ذلك يعد مخالفا لحقوق السجين ، كما أضافوا أن مدير السجن اقترح بان يقوم كل سجين بتسليم جواله إلى أهلة أثناء الزيارة ، وهذا ما رفضه السجناء معلنين عن عصيان شامل وإضراب عن الطعام سيمتر حتى إيقاف القرار ، كما أكدوا رفضهم الخروج للزيارة ، وتعودوا بعدم فتح البوابات والسماح بدخول الجنود.

وناشد نزلاء السجن وزارة الداخلية بسرعة حل المشكلة وإيقاف الاستفزازات التي يتعرضون لها من قبل الأمن المركزي ، مشيرين انه لا يمكن أن يستغنوا عن الهواتف الخلوية التي يتواصلون بها مع أهلهم وذويهم ، كونها الرابط الوحيد الذي يخفف عنهم معاناتهم . كما طالب السجناء المشاركون في مؤتمر الحوار طرح قضتهم ومناقشة الانتهاكات التي يتعرضون لها داخل السجن.

هذا وقد أقدم مجهولون قبل يومين على رمي قنبلة على السجن ، ولم يتم الإعلان عن مصابين احد في الحادث.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com