الرئيسة / أرشيف / (فيديو) قوات “صالح” تهاجم بالرصاص مسيرة سلمية مطالبة بإسقاط النظام في صنعاء

يمنات- عبدالله ناجي، حمدي ردمان

صنعاء-- قتل 3 أشخاص على الأقل وأصيب مئات آخرون بصنعاء مساء اليوم الأحد، بعضهم يعاني من إصابات خطيرة، جراء إطلاق الرصاص الحي والقنابل الغازية ...

(فيديو) قوات “صالح” تهاجم بالرصاص مسيرة سلمية مطالبة بإسقاط النظام في صنعاء

يمنات- عبدالله ناجي، حمدي ردمان


صنعاء– قتل 3 أشخاص على الأقل وأصيب مئات آخرون بصنعاء مساء اليوم الأحد، بعضهم يعاني من إصابات خطيرة، جراء إطلاق الرصاص الحي والقنابل الغازية على مسيرة سلمية شارك فيها مئات الآلاف من المتظاهرين المطالبين بإسقاط النظام الحاكم.


واعترضت قوات كبيرة من الحرس الجمهوري والأمن المركزي ومسلحين يرتدون زياً مدنياً مقدمة المسيرة في شارع الجزائر عند الساعة الخامسة والنصف، وهاجمت المتظاهرين العزل بعنف، مستخدمة الذخيرة الحية والقنابل الغازية والحجارة، بينما كان من المقرر أن تتجه المسيرة نحو جولة الرويشان عائدة باتجاه ساحة التغيير التي انطلقت منها بعد عصر اليوم.


وشوهدت مجاميع من القناصة وهي تطلق النار من على أسطح المباني المجاورة لمنزل قائد الحرس الجمهوري ابن الرئيس في شارع الجزائر، بينما طوقت وحدات الحرس الجمهوري والأمن المركزي المسيرة التي كانت مقدمتها في شارع الجزائر ومؤخرتها في شارع هائل.







وأخبر شاهد عيان “يمنات” أنه شهد مقتل أحد المتظاهرين إثر تلقيه طلق ناري مباشر في مقدمة رأسه من أحد البنايات في شارع الجزائر.



وبحسب المعلومات الواردة من المستشفى الميداني، فإن 20 شخصا على الأقل أصيبوا بطلقات نارية.



واقتحمت قوات الأمن مسجد عبدالرحمن ومستشفى المتوكل في شارع بغداد، حيث نقل عدد من المصابين بجراح خطيرة، واختطفت عشرات منهم إلى أماكن غير معروفة، ومنعت عدد آخر من الوصول إلى المستشفى الذي أطلق نداء استغاثة بهذا الخصوص. كما أعاقت وصول سيارات الإسعاف إلى مسرح الحادثة قرابة ساعة، حيث ترك بعضهم ينزف دون تدخل.


ووصل عشرات الجرحى إلى المستشفى الميداني بساحة التغيير على ظهر دراجات نارية، وشوهد بعضهم وهم مغمى عليهم ويعانون من نوبات عصبية إثر تعرضهم لغاز الأعصاب.


وشكا ساكنو الأحياء المجاورة لشارع الزبيري وهائل وبغداد من تضررهم من روائح غازات الأعصاب التي أطلقت بكثافة وانتشرت روائحها حتى شارع 16 على بعد واحد كيلو تقريباً.




وقال متظاهرون أن عربات مكافحة الشغب التابعة للأمن المركزي ضخت عليهم مياه قذرة، يرجح أنها جلبت من المجاري.


في غضون ذلك، يعاني المستشفى الميداني بساحة التغيير من عجز في استيعاب وتطبيب المصابين نظراً لأعدادهم الكبيرة.









يذكر أن هذه المسيرة التي قدرت حشودها بأكثر من نصف مليون خرجت لتؤكد على مطلبها الثابت بتنحية الرئيس صالح وأقربائه ومحاكمتهم، وحملت رسالة قوية للمجتمع الدولي للوقوف مع مطالبهم المشروعة، بمن فيهم دول مجلس التعاون الخليجي التي تعقد اجتماعاً طارئاً في الرياض اليوم مع ممثلين عن أحزاب المعارضة وذلك لتدارس مبادرة تفضي إلى تنحي الرئيس وأقربائه عن السلطة.













فيديو

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com